18 رمضان — ”سعفان الصغير“ خريج قطاع الدراويش و صاحب القفاز الذهبي

img

في الثامن عشر من شهر رمضان المبارك و بالحديث عن أبرز نجوم النادي الاسماعيلي على مدار تاريخه، فحديثنا اليوم عن واحد أبرز حراس مرمي الدراويش و كرة القدم المصرية علي مدار تاريخها ”سعفان الصغير“.

يُعد سعفان من أبرز حراس المرمى فى تاريخ القلعة الصفراء، وحقق نجاحات كثيرة مع الدراويش طوال مسيرته في حراسة عرين الدراويش.

ولد ”الدولي“ في 1 يناير 1969، وهو أحد أفضل حراس المرمى في تاريخ نادي الإسماعيلي، وتولى منصب مدرب حراس مرمى الدراويش لفترة طويلة.

هو خريج قطاع الناشئين بالنادي الإسماعيلي، انضم للقطاع عام 79-80 وهو في سن 10 سنوات، أول مباراة ضد نادي غزل المحلة في المحلة عام 1985 وكان يبلغ من العمر 16 عاما، وكانت تلك المباراة هي الانطلاقة الحقيقية له حيث تصدى فيها لركلة جزاء من صابر هاشم نجم المحلة.

لعب خلال مسيرته مع النادي الإسماعيلي 257 مباراة منهم 185 مباراة في الدوري العام و 72 مباراة في البطولات الأفريقية والعربية، كما شارك في 8 مباريات بقميص منتخب مصر.اعتزل حارس الدراويش التاريخي موسم 99-2000 بعد مسيرة امتدت حوالي خمسة عشر عامًا في الفريق الأول حقق فيهم بطولة دوري وبطولة كأس مصر.

بعد الاعتزال اتجه سعفان الصغير إلى تدريب حراس المرمى، البداية مع القادسية الكويتي موسم 2005-2006 ثم تدريب حراس مرمى النادي الاسماعيلي منذ عام 2011 حتى 2014، ورحل سعفان إلى السعودية لتدريب حراس نادي اتحاد جدة السعودي موسم 2014-2015 قبل أن يعود مجددًا لإستكمال مسيرته مع الدراويش حتى بداية عام 2021.

مواضيع متعلقة

اترك رداً