22 رمضان — ”أدهم السلحدار“ لاعب بدرجة مشجع و هتاف لن ينساه

img

”أدهم يا سلحدار .. خلي الملعب نار“ هذا هو الهتاف الذي لطالما أعجب به ادهم السلحدار نجم النادي الاسماعيلي في حقبة التسعينات و الذي نتناول أهم ما جاء في مسيرته المليئة بالعطاء لبرازيل العرب.

ادهم سليم السلحدار .. مواليد ٩ سبتمبر ١٩٦٨ ، بدأ مسيرته الكروية فى التاسع من عمره فى نادى النيل الرياضي ثم الانتقال الى دورى الدرجة التانية لنادى النيل للادوية لمدة عام، وخلال هذا العام واجه النيل للادوية نادى الاسماعيلى فى كاس مصر وفاز النيل 3-1 فى وجود السلحدار .

اكتشفه كباتن الدراويش السابقين سيد السقا وعبد الستار وعلى ابوجريشة لينتقل إلى الدراويش .

عاند ناديه في بداية الأمر بسبب خروج رضا عبدالعال للاهلى من قبله ولكن بعد صراع ست شهور تدخل عبدالمنعم عمارة محافظ الاسماعيلية لتنتهى الازمة بعشرة الاف جنية وتنازل ادهم السلحدار عن جميع مستحقاته لكى يحقق حلمه و يتواجد فى الاسماعيلى .

اول مباراة للسلحدار بقميص الدراويش كانت أمام غزل المحلة فى الإسماعيلية موسم 90-91 وانتهت بالتعادل السلبي بدون أهداف قبل أن ينتهي الموسم بتتويج الدراويش بدرع الدوري على حساب الاهلي.

لعب ادهم السلحدار 214 مباراة بقميص النادي الاسماعيلى حصل فيهم على بطولتين ؛ دوري 90-91 و كأس مصر 97 .احرز سبعة أهداف بقميص النادي الاسماعيلي كانوا بالترتيب الآتي :-

السويس ١/٠ الإسماعيلي

الزمالك ١/١ الاسماعيلي

السكه الحديد ١/٠ الإسماعيلي

المصرى ١/٠ الإسماعيلى

الأفريقي التونسي ٣/١ الإسماعيلي

الزمالك – الاسماعيلي ، ركلة ترجيح

مولودية قسنطينة – الاسماعيلي ، ركلة ترجيح

وبعد مسيرة طويلة مع النادي الاسماعيلي انتقل السلحدار الى الشرقية وصعد بها الى الدورى الممتاز مع المدير الفنى حسن شحاتة ثم قضى موسمه الاخير مع نادي المعادن .

السلحدار دولى منذ عام 1992 ، لعب للمنتخب العسكرى وكان متواجد فى تصفيات كاس العالم العسكرية التى فازت بها مصر عام 92.

وبعد الاعتزال اتجه السلحدار لتدريب نادى المعادن ثم مدرب عام فى نادي الاتحاد الليبى الفائز بلقبى الدورى و السوبر الليبى واخيرًا الانضمام للجهاز الفني للدراويش في العام الماضي.

مواضيع متعلقة

اترك رداً