لحظة بلحظة

راحة لفرق الممتاز حتى 21 سبتمبر .. و الكأس يقترب من الإلغاء

في ضوء ما استمع إليه الاتحاد المصري لكرة القدم برئاسة أحمد مجاهد من مقترحات مسئولي أندية القسم الأول لمسابقة الدوري في موسمه الجديد خلال الاجتماع الذي دعا إليه الاتحاد يوم أمس الأحد ومراجعة الإدارة الفنية بالاتحاد والمدير الفني للمنتخب الوطني .

قرر الاتحاد المصري لكرة القدم في اجتماعه اليوم بحضور أحمد حسام عوض ومحمد الشواربي عضوي الاتحاد منح فرق المسابقة راحة حتى 21 سبتمبر المقبل لا تقام قبله أي مباريات رسمية، وذلك حتى تتمكن الأندية من الاستعداد الجيد للموسم الجديد وحصول لاعبيها على الراحة المطلوبة.

وجاء ذلك في ظل أن الموسم المقبل سيشهد ارتباطات عديدة على مستوى المنتخب الوطني والأندية المشاركة في البطولات الخارجية ، الأمر الذي ينذر بصعوبات زمنية لا تجعل ظروف اقامة المسابقة بالشكل الأمثل الذي يرجوه الجميع .

وبناء على ذلك فسوف يجري الاتحاد المصري لكرة القدم تعديلا على مواعيد يتناسب مع مد فترة الراحة، على أن يعلن هذا التعديل في وقت لاحق.

و بذلك القرار، تقترب النسخة الحالية من بطولة كأس مصر من الإلغاء في ظل ضيق الوقت، حيث كان مقررًا استمرارها في الفترة من ١٠ إلى ٢٠ سبتمبر المقبل وهو ما تم التراجع عنه.

وكان الاسماعيلي قد ودع بطولة كأس مصر من الدور ثمن النهائي، و ذلك بعد تعرضه للهزيمة أمام الزمالك بهدف دون رد في اللقاء الذي جمع الفريقين على ستاد السويس.

زر الذهاب إلى الأعلى