آخر الأخبار :


تقرير - المهاجم الوهمى سر تفوق الإسماعيلى على المقاولون

تقرير - المهاجم الوهمى سر تفوق الإسماعيلى على المقاولون

الكاتب : محمد أشرف إبراهيمبتاريخ : 2018-04-15المشاهدات : 1856
طباعة
تقرير - المهاجم الوهمى سر تفوق الإسماعيلى على المقاولون

بعد مباراة البارحة بين الإسماعيلى والمقاولون العرب ظهر حسنى عبدربه بشكل مميز في الملعب وكان أداء الفريق جيداً للغاية ، رغم انه عانى من قلة التوفيق أمام المرمى ،ولكن سر تألق الفريق في هذا كله كان هو القيصر الذي لعب بدور المهاجم الوهمي "false 9".

الإسماعيلى تأهل لدور الــ4 بكأس مصر بثنائية لحسنى عبدربه فى شباك المقاولون على اثرها تقدم محمد عودة باستقالته.

لا شك انه عندما بدأ البرتغالى بيدرو تدريب الفريق ، احدث العديد من التغيرات والتطورات أهمها الهدوء واللعب وفقا لامكانيات الللاعبين وهذا هو سر نجاحه ليواصل الإسماعيلى اكتشاف مدربين للدورى المصرى قادرين على صنع الفارق بأقل الامكانيات.

الإسماعيلى قبل هذا اللقاء كان يعانى من غياب مهاجمه الأساسى كالديرون للاصابة بجانب شكرى نجيب للايقاف الا أن الفريق لم يقف عاجزا خلال تلك المباراة صنع العديد من الفرص حيث لم يتوقف المهاجم الوهمى على عبدربه فقط فقد شغل  كل من ابراهيم حسن ومحمد صادق واسلام عبدالنعيم ايضا دور المهاجم الوهمى.

في العادة عندما يكون هناك مهاجم تقليدي ، يقوم احد قلبي الدفاع بمراقبته ويقوم الأخر بالتغطية عليه ، ولكن مع المهاجم الوهمي يكون قلبي الدفاع فى حيرة، الأمر الذي يؤدي إلى أرباك المدافع حول دوره ووظيفته في الملعب ،هل سيقوم بمراقبة المهاجم الوهمي لوحده ! أو هل يقوم بالبقاء في دوره الأساسي بتغطيه زميله و المحافظة على خط الدفاع ، ومن هنا تأتي الهزيمة في كلا الخيارين ، لأنه في حال تغطيته لزميله ، سيقوم المهاجم الوهمي " الذي يتميز بالمهارة الفردية " بسحب المدافعين و إسقاط الكرة أو تمريرها للمهاجم الذي أصبح وحيداً في خط الدفاع ، أو أن يساند زميله ويحافظ على خط الدفاع ، الأمر الذي سيؤدي إلى ترك هذا المهاجم الوهمي يسرح بحرية إمام منطقة الجزاء ،وهو ما اجاد فيه نجوم الإسماعيلى أمام المقاولون العرب.

اقرأ ايضاً
إقرأ أيضاً
التعليقات