تحدث الفرعون المصري محمد صلاح نجم نادي ليڤربول الانجليزي عن الهزيمة التي تلقاها الفريق خلال مواجهة ريال مدريد في نهائي دوري ابطال اوروبا عام 2018.

و أكد صلاح أنه شعر بإحباط كبير خاصةً أنه تعرض للإصابة و لم يستطع إكمال تلك المواجهة بعد التدخل الشهير من سيرچيو راموس في أول عشرون دقيقة من أحداث اللقاء.

و شدد صلاح في حواره مع الموقع الرسمي لنادي ليڤربول أن تلك الهزيمة غيرت عقلية اللاعبين للأفضل و منحت الفريق ثقة أكبر للعودة في العام الذي يليه و حصد اللقب.

و أتم الأسطورة العربية تصريحاته مشيرًا إلى أن خسارة الدوري بفارق نقطة ثم خسارة دوري الابطال كان شيئًا سيئًا على جماهير الريدز، لكنهم بفضل الله عادوا في العام التالي و نجحوا في حصد البطولتين في إنجاز مذهل .